حوار حصري مع والد الرضيعة المتوفية بعيادة البرتقال بالرويبة

 في حوار حصري أجراه موقع تحيا الجزائر التابع لصفحة 1.2.3 فيفا لالجيري مع والد الرضيعة المتوفية بعيادة البرتقال بالرويبة وكان هذا الحوار :
سؤال : هل لك أن تعرفنا بنفسك سيدي المحترم ؟
ايدو رفيق والد  ليتيسيا المتوفية في حادثة عيادة البرتقال بالرويبة الساكن ببودواو بومرداس
 
سؤال :  كيف التحقت بعيادة البرتقال ؟ هل هي الأقرب الى بودواو ام لسمعتها الجيدة كما صرح به العمال اليوم ؟
 اخترت هذه العيادة كون ان ابنتي رحمها الله ازدادت هناك و استحالة ايجاد مكان في مستشفى عمومي و كذا الظروف الكارثية في المستشفيات العمومية
فعند ولادة  ابنتي اعلموني انهم يقومون عملية تلقيح مقابل 2000 دج  .
 

سؤال : هل لك ان تسرد لنا أطوار الحادثة ؟

 بعد اسبوع اخذت ابنتي لتلقيحها فتوجهت الى مستوصفين في باب الزوار كون ان اهل زوجتي يسكونون هناك وزوجتي و ابنتي كانو عندهم فوجدت المستوصفين مقفلين كون ان يوم السبت لا يعملون فتجهتوا الى مستوصف اخر و عند اعلامهم انني اسكن في بودواو طلبو مني ان ألقح ابنتي في بلديتي فلم ارد ان اغامر و الذهاب بإبنتي الرضيعة الى بودواو ففضلت ان اتنقل الى عيادة البرتقال فهي الاقرب.
تنقلت الى هناك فتمت عملية التلقيح و عدة الى باب الزوار مع العلم ان العيادة اعطت لي موعد اخر لتقيح ابنتي عند بلوغها الشهرين
فكان ذلك اليوم 30/06/2016 في ذلك اليوم لم اتنقل فذهبت يوم 02/07/2016 ليخبروني في العيادة  ان عملية التلقيح تكون مرتين في الشهر ليطلبوا  مني الحضور يوم 15/07/2016 في ذلك اليوم المشؤوم  .
توجهت الى العيادة رفقة زوجتي و ابنتي الى العيادة و عند وصولنا أدخلت  زوجتي و ابنتي و خرجت انتظر ، بعد حوالي 30 دقيقة هلى الساعة 10 صباحا زوجتي تطلب الحضور فورا و الدموع في عينيها حيث اخبرتني ان عند تلقيح ابنتي توقفت على الحركة و لم تستطع التنفس و ظهور علامات زرقاء في جسدها
مع العلم ان هذا اللقاح جديد و هو من الهند المصدر و هناك تقرير في 2013 يؤكد ان العديد من الدول لم تريد استعماله.
 اخذو ابنتي الى قاعة اخرى للقيام بعملية الانعاش مع العلم انه لم يكن هناك طبيب اطفال و لا طبيب انعاش حي عملبة الانعاش كان يقوم بها طبيب نساء و ممرضة
حتى تفاجات انهم احضرو رضيعة اخرى في وضعية حرجة كحالة ابنتي فتتصلو بطبيب الاطفال و طبيب الانعاش هذا الاخير اعلمني ان ابنتي توفيت فقمنا بتبليغ الشرطة و ليس كما تداولت بعض الاعلام ان المديرة هي التي بلغت الشرطة
 
سؤال : اليوم عند زيارتنا المتخفية الى العيادة قيل أن ماوقع لم يحدث أبدا في العيادة منذ فتحها و ان حنى و بعد الحادثة لازال المرضي يداومون على زيارتها ؟ و أن 5 أطفال تلقوا نفس اللقاح لكن لم يحدث لهم و لا شيء ؟
 
فيما يخص 5 الاطفال هذا غير صحيح فلم يكن هناك اطفال تلقو لقاح مثل لقاح الرضيعتين المتوفيتان هذا كذب كيف لوزير أن يصرح أن المشكل ليس في اللقاح و نتائج التشريح لم تظهر بعد كيف لوزير لم يقم حتى بتعزية عائلة الضحيتين و هو المسؤول الاول على قطاع الصحة كيف لوزير ان يبرئ نفسه كون وجود 5 اطفال لقحو بنفس اللقاح في ذلك اليوم اقسم بالله انه لم يكن هناك اطفال لقحوا بنفس االقاح في ذلك اليوم.
 

سؤال :كلمة أخيرة توجهها للسطات فيما يخص هاته القضية ؟

 لو جاءت بلاد الحق لاستقالو فورا بعد سماعه بالحادثة ،ابناؤنا ليس فئران تجارب ،نريد الحقيقة لا يهمني شيء فلا احد يعوضني فلذة كبدي

 الحمد لله نامن بالقدر لكن اريد العدالة ،و لن نسكت حتى تبيان الحق ، و نريد اي مسؤول من قريب او من بعيد تسبب في وفاة اارضيعين ان يحاسب.
 

 
 
 

تعليقاتكم

.