هل الدولة الجزائرية تستضيف الخوارج وتتعاون معهم!

هل الدولة الجزائرية تستضيف الخوارج وتتعاون معهم!

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه ثم أما بعد:

كتب نور الدين ختال 02 /12 /2016 مقالة ليُسكت بها بعض المعلقين ممن صدّعوا رأسه بلزوم الردّ على مقال مرابط، فلم يجد ملجأ إلاّ الرضوخ لمطلبهم لكن للأسف لم يترك عوائدَه وسطّر ما يشبه المقال بنفس الأسلوب والنَفس.

وهذه وقفات سريعة شرعتُ في كتابتها بمجرد وقوفي على مقاله لأنه لا يحتاج لساعات وأيام ليرد عليه، كما هو شأن المالكي في ردوده، حيث يبقى الوقت الطويل ليكتب ما يراه ردّا، وقد يجلس السنين ولا يكتب شيئا:

الوقفة الأولى :

قال ختال: (أولا : خليفة حفتر عسكري ليبي شارك في الانقلاب على الملك سنوسي ثم قاد الجيش الليبي ضد تشاد لكنه خسر الحرب، فهاجر إلى أمريكا أين تم تجنيده من طرف المخابرات الأمريكية (سي أي أي) وقاد عدد من المحاولات الانقلابية الفاشلة منذ إنشاء “اللجنة الوطنية لإنقاذ ليبيا” سنة 1987 ثم قاد انقلاب فاشل سنة 1993 ضد معمر القذافي، ثم أرسلته المخابرات الأمريكية إلى ليبيا بعد ثورة 17 فبراير 2011، وهو مدعوم من طرف فرنسا وأمريكا، وفي ردي ركزت كان على أعمال خليفة حفتر أكثر من شخصيته ثانيا : لماذا خليفة حفتر خارجي انقلابي مجرم : يجب أن تعلم أن حفتر شارك في عدد من النزاعات المسلحة ضد حكام ليبيا على الترتيب الأتي : الملك سنوسي سنة 1969 معمر القذافي سنتي 1993 و2011 علي زيدان سنة 2014، وأحمد معيتيق سنة 2014.

• خارجي : في تعريف تجار الدين (كل من يخرج على ولي الأمر يعتبر خارجيا) وحفتر خرج على 4 حكام وليس واحد.

• انقلابي : لأنه قاد عددا من المحاولات الانقلابية الفاشلة أخر محاولتين ضد حكومة علي زيدان يوم 14 فبراير 2014، وضد حكومة أحمد معيتيق يوم 18 مايو 2014 … غير أن جهلك بالتاريخ جعلك لا تعرف هذه الأحداث.

• مجرم : لان (الانقلاب العسكري) هي جناية الخيانة العظمى وهذه الجريمة في القانون (أسوء) من جريمة الإرهاب … غير أن جهلك بالقانون دفعك للكلام دون علم.)

التعليق:

لقد حاول ختال أن يخرج من قوقعته التي ألِفها لكن لم يقدر! فقد كان سؤالي الذي حاول الإجابة عنه هكذا: (أسألك وأجبني واترك عوائدك هذه المرة: من هو حفتر؟ وما دوره وما رتبته؟ لم أجد هذه الحقيقة في مقالك الذي حاولت جاهدا كعادتك أن تلبس به على القارئ وتقنعه بأن حفتر خارجي انقلابي مجرم!).

فنورالدين يعلم جيدا أني سألته عن وظيفة حفتر في هذا الوقت تحديدا! ولم أسأله عن تاريخه وترجمته! لكنه رفض الإجابة الصريحة التي مفادها: أن حفر هو قائد الجيش الليبي الذي نصّبه عقيلة! نقطة إلى السطر.

ومن جهل ختال بالشريعة أنه قال: (خارجي: في تعريف تجار الدين (كل من يخرج على ولي الأمر يعتبر خارجيا) الله المستعان ما أقبح الجهل! قال الشهرستاني كما في (الملل والنحل 1/ 114): (كل من خرج على الإمام الحق الذي اتفقت الجماعة عليه يسمى خارجياً، سواء كان الخروج في أيام الصحابة على الأئمة الراشدين أو كان بعدهم على التابعين لهم بإحسان والأئمة في كل زمان). فهل الشهرستاني من تجار الدين يا من تزعم في نفسك معرفة الفرق!

الوقفة الثانية :

يقول ختال: (أولا : كون حفتر يسمي المليشيات التي يقودها بأنها (الجيش الليبي) فلا يعني أنها حقيقة (الجيش الليبي)، وهو أطلق هذه التسمية على مليشياته عند إعلانه الانقلاب العسكري الفاشل سنة 2014.

ثانيا : مشروعية حمل السلاح في الجمهوريات تأتي من (السلطة الحاكمة) على أن تكون هذه السلطة صاحبة (شرعية شعبية)، وهذا ما لا ينطبق على (مليشيات) خليفة حفتر، الذي انقلب على البرلمان الليبي الشرعي (المؤتمر الليبي العام).

ثالثا : أما (مجلس النواب الليبي) برئاسة عقيلة صالح، فقد قضت الدائرة الدستورية في المحكمة العليا الليبية يوم 6 نوفمبر 2014 بعدم شرعيته [10] هذا ما يجعله برلمانا غير شرعي من الناحية القانونية، وما يجعل قراره بتعين حفتر باطل.

رابعا : بالإضافة إلى أن تعيين خليفة حفتر كان من (هيئة لا تملك صفة التعيين) فإن هذا التعيين – على فرض شرعية مجلس النواب الليبي منعقد بطبرق – يعد إشكالا من الناحية الشرعية والقانونية :

• من الناحية القانونية : لأن انقلاب حفتر ضد علي زيدان وأحمد المعيتيق كان سنة 2014 [8]،[9] بينما عين من طرف مجلس النواب الليبي يوم 01 مارس 2015 [11]، وهذا التعيين باطل لأن مجلس النواب فاقد للصفة القانونية، أما حفتر فغير مؤهل قانونا لشغل منصب القائد العام للجيش برلمان طبرق لأنه (مجرم) ويجب أن يحاكم على جريمة (الخيانة العظمى) بعد انقلابيه الفاشلين سنة 2014.

• من الناحية الشرعية : لأن البعض يعتقد “شرعا” أن كل من خرج على ولي أمره يعد “خارجيا” وهذا ما ينطبق على حفتر، والإشكال مهم الذي يطرح : كيف انتقل خليفة حفتر من (خارجي كلب من كلاب النار تجب محاربته) إلى (ولي أمر تجب طاعته) علما أن الرجل لم يتبرأ من أعماله الأولى كما انه لم يغير عقيدته من خارجي إلى سني ؟ [12].

خامسا : المداخلة يقولون (بإمامة الحاكم المتغلب) ويدعون ان ذلك فيه إجماع، وعلى فرض التسليم بصحة هذا القول يبقى أنه قول لا ينطبق على خليفة حفتر، لأن الأمور لم تستتب له في ليبيا بل أصلا لم يدخل العاصمة الليبية طرابلس.).

التعليق:

ختال يظن أن كثرة الكلام هو المعيار الحقيقي لمعرفة الحقيقة! فقد ألزمته بإلزام واضح جدا عندما قلت في مقالي: (هل أتاك نبأ زيارة عقيلة اليوم للجزائر؟ وخبر محادثاته التي أجراها بكل ودّ وصفاء مع السلطات الجزائرية؟ فهل الدولة الجزائرية تستقبل الخوارج وتتعاون معهم؟).

فلم أتطرق لشرعية مجلس عقيلة ولا لحقيقة جيش حفتر! وأخبرته بأنني لست صحفيا حتى أخوض معك في تفاهات الإعلام التي تنبني على الثرثرة لا غير! فختال كتب مقاله واعتمد على طلاسم الإعلام (حفتر.. خرج.. انقلب .. مجلس النواب.. سنة كذا.. ثم.. الشرعية )

يا نور الدين ركّز معي أرجوك: الجزائر لا تفاوض الخوارج ولا تجلس معهم فما بالك بعقد جلسات تعاون وديّة معهم تنقل على القنوات الرسمية! فارحمني وارحم المتابعين وانتقد بكل جرأة الجزائر التي استقبلت عقيلة المسؤول عن حتفر -أي المسؤول عن تنصيب المجرم الانقلابي-؟ فاترك عنك -الآن- الشيخ الكبير ربيع المدخلي ووجه سهامك وأنت المحسوب على المعارضة للدولة الجزائرية! هذا ما طلبته منك!

الوقفة الثالثة :

يقول ختال: (أولا : زيارة عقيلة صالح إلى الجزائر يوم 26 نوفمبر 2016 جاءت لكسب ود الجزائر، فوزير شؤون المغرب العربي والإتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية، عبد القادر مساهل أعلن يوم 12 مايو 2016 من الدوحة عن دعم الجزائر لحكومة الوفاق الوطني بقيادة فايز السراج .. أما جهلك بمواقف الجزائر الخارجية فظاهر للعيان.

ثانيا: زيارة عقيلة صالح إلى الجزائر كان لطلب مساعدتها في تسليح مليشيات حفتر التي تسمى بـ(الجيش الليبي) لأن الجزائر أعاقت قرارا مصريا إماراتيا بتسليح مليشيات حفتر، وهذا خلال اجتماع جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين يوم 18 أغسطس 2015 [13] عندما تحفظت على تسليح أيا من أطراف النزاع وأصرت على أن التسليح يكون فقط لحكومة الوفاق الوطني، التي تشكلت بعد اتفاق الصخيرات المغربية شهر ديسمبر 2015.

ثالثا : قولك (فهل الدولة الجزائرية تستقبل الخوارج وتتعاون معهم)، أولا من جاء إلى الجزائر هو عقيلة صالح وليس خليفة حفتر، ثانيا الجزائر لا تتعاون مع برلمان طبرق لا عقيلة صالح ولا حفتر لأنهما محسوبان على الأمارات ومصر وفرنسا وإيطاليا وأمريكا بل تدعم وتعترف بحكومة فايز السراج، ثالثا استقبال الجزائر لخليفة حفتر – رغم أنه لم يزرها – لا ينزع عنه صفة الخارجي، رابعا لا داعي للتباكي التافه لأن الدستور الجزائري والقوانين الجزائرية لا تعترف بهذه التصنيفات التي تتكلم عنها (ولي أمر، خارجي … الخ).

التعليق:

ختال بكلامه هذا يُكذّب وكالة الأنباء الجزائرية التي وضعت هذا العنوان في موقعها: (ولد خليفة يبحث مع رئيس مجلس النواب الليبي التعاون الثنائي والوضع في ليبيا) فيا ختال: هل تعرف معنى التعاون الثنائي أم تحتاج إلى بعض الدروس في اللغة؟ اترك عنك مرابط وتفضل وانتقد وكالة الأنباء فقد حرّفت الحقيقة! ولم تذكر حقيقة الزيارة التي كان الغرض منها كسب ود الجزائر وتسليح المجرم حفتر! أم تريد منا أن نترك خبر الوكالة لخبرك؟! فاذهب واكتب وعندك الآن جريدة وبيّن للرأي العام أن الدولة الجزائرية تستضيف الخوارج وتتعاون معهم؛ اكتبها إن كنت رجلا!

وللفائدة: فإن أكثر الناس -بما فيهم أحباب نور الدين- قد لمسوا منه في الآونة الأخيرة أنه يتبع سياسة مسك العصا من الوسط! وما موقف شيتور منه عنّا ببعيد.

لقد كان من اللائق بي أن أُعرِض عن كلام ختال فلا أنقله للقارئ بطوله! لكن رأيت أن من مصلحة القارئ، أن أنقل له كل الكلام حتى يميّزّ بين الحق والباطل بكلّ سهولة.

الوقفة الرابعة :

قال ختال: (النقطة 6: موقف ربيع المدخلي من الخوارج : قال أبو معاذ (أتحدّاك أن تأتيني بكلمة واحدة من الشيخ ربيع حكم فيها بحكم عام على كل الثوار وكل من خرج في مظاهرات أنهم خوارج؟!). ردا على كلامك أقول : أولا: بعد الثورة الليبية نشر ربيع المدخلي على موقعه مقالا بعنوان “كلمة عن الأحداث والمظاهرات والخروج على الحكام” مما قاله “لكن الخوارج يرون الخروج على الأئمة” وقال “فهذه طريقة الخوارج في كل زمان ومكان، دائمًا يدعون إلى سفك الدماء وإلى الخروج على حكام المسلمين” وقال “نحن نذم الخوارج ونذم خروجهم ونحاربهم لكن هؤلاء مطالبهم تحت مطالب الخوارج بدرجات ودرجات، مع الأسف الشديد”، فإن كنت جاهلا بكلام شيوخك فتلك مشكلتك)

التعليق:

وإني أعيدها لك مرة أخرى لأنك لم تجب: أتحدّاك أن تأتيني بكلمة واحدة من الشيخ ربيع حكم فيها بحكم
عام على كل الثوار وكل من خرج في مظاهرات أنهم خوارج؟! يا نور الدين اسمع جيدا: عندما تمسك ابنك وتحذره من اللباس الفلاني وتقول له: لا تفعل هذا فإنه من عمل المخنثين! فهل يعني هذا أنك حكمت عليه بالتخنّث؟! يا نور الدين جهلك بالشرع وبلغة العرب هو الذي أهانك على العام! فاعلم أن الشيخ يحذر وينصح ويذكّر بخطورة عمل الخوارج، وليس في كلامه ما يشعر بأنه يتهم كل المتظاهرين بأنهم خوارج! فأنا طالبتك بحكم عام أنزله الشيخ على الأعيان، لكنك لا تفهم ولا أظنك ستفهم، وهذا الذي جعلني لا ألتفت لأسئلتك! لأن التناقض موجود فعلا؛ لكن في تصورك.

وهذا كلام الشيخ مأخوذ من نفس المقال الذي اقتطع منه ختال ما يلائمه: (فنحن ننصح المسلمين أن يعودوا إلى الله تبارك وتعالى، أن يعودوا إلى كتاب الله عز وجل، ويكون لا هم لهم إلا الالتزام بهذه الشريعة وتطبيق هذه الشريعة الغراء، تطبيق نصوص هذا الكتاب الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، والسعادة كل السعادة فيه وفي بيانه السنة، والهلاك والدمار والشرور والفتن والمحن كلها تنصب على من يخرج عنهما، ونسأل الله أن يهيئ للمسلمين حكامًا ناصحين…)

فكلام الشيخ واضح جدا فهو موجه للمسلمين لا للخوارج، وفيه تحذيرهم من الوقوع في فخ الخوارج، فلا أدري بأي لغة أتحدث مع نور الدين.

الوقفة الخامسة :

سألتك يا ختال عن سبب حذف مقالك عن دعم الشيخ ربيع لحفتر من منتدى كل السلفيين الذي أنت عضو فيه ومشرفه هو علي الحلبي وهو من كبار خصوم المداخلة وقلت لك: ابحث عن حل لمشاكلك مع خصوم المداخلة أولا، ثم تفضل لتحلها مع الشيخ ربيع وطلابه! لكنك لم تجب..

الوقفة السادسة :

قال ختّال: (تذكير: كتبت سابقا (أتحدى أي مدخلي أن يرد عليها بالحجة والدليل) ولازلت على هذا التحدي، وبما انك هربت من الإجابة عن الأسئلة التي طرحتها في موضوعي الأول لهذا سأعيد طرحها وأضيف عليها أسئلة الموضوع الحالي، وأريد إجابات تفصيلية على كل جزئية.)

التعليق:

لينظر القارئ العاقل إلى مثال واحد من أسئلته الساذجة: قال ختال: (أليست داعش بميزان المداخلة – يدعون نصرة الشريعة – أحسن من حفتر، فهؤلاء خوارج أرادوا الشريعة بقوة السلاح، وهذا خارجي أراد العلمانية وفصل الدين عن السياسة بقوة السلاح).

التعليق:

من أين جئت بهذا الفهم السقيم؟ أين قرأت عن المداخلة أنهم يصدقون الدواعش في دعواتهم إلى تطبيق الشريعة؟! لقد أصبح حالك كحال الطفيلي الذي يكذب الكذبة ويصدقها؟ هات كلمة واحدة ممن تصفهم بالمداخلة فيها التأكيد على صدق نوايا الدواعش! ثم بعدها اطلب منا أن نجيبك عن سؤالك الهزيل، فإن أهل السنة يعتقدون أن مشروع الخوارج الذي تشيد به كثيرا هو: (كلمة حق أريد بها باطل)! . لأنّهم (يقتلون أهل الإسلام ويتركون أهل الأوثان).

وأنت يا نور الدين موقفك من داعش يعرفه القاصي والداني واسأل نفسك لماذا حذفت منشوراتك التي رفعت فيها من شأن داعش؟ وأغفلت أمرا مهمّا وهو أنك عندما تتكلم وتكتب غيرك يسجّل ويحفظ!

الوقفة السابعة :

نور الدين المالكي زعم أن الشيخ ربيع المدخلي يدعم الخارجي حفتر! فقلت له: هذا الذي تسميه أنت خارجي هو قائد جيش نصبه عقيلة الذي استضافته الجزائر للتعاون الثنائي كما ذكرت وكالة الأنباء! وألزمته بالرد على الدولة! كما ردّ على ذلك الشيخ الكبير، ونبّهته أن المقال الذي كتبته رفضه حتى خصوم الشيخ من جماعة الحلبي! وبيّنت له أنني لست صحفيا ولا إعلاميا مثله يحب الثرثرة وسرد ما لا ينتفع به القارئ، وإنما أنا محب للشيخ ألزمتك بأمور فأجبني عنها!

خلاصة البحث:

نور الدين المالكي زعم أن الشيخ ربيع المدخلي يدعم الخارجي حفتر! فقلت له: هذا الذي تسميه أنت خارجي هو قائد جيش نصبه عقيلة الذي استضافته الجزائر للتعاون الثنائي كما ذكرت وكالة الأنباء! وألزمته بالرد على الدولة! كما ردّ على ذلك الشيخ الكبير، ونبّهته أن المقال الذي كتبته رفضه حتى خصوم الشيخ من جماعة الحلبي! وبيّنت له أنني لست صحفيا ولا إعلاميا مثله يحب الثرثرة وسرد ما لا ينتفع به القارئ، وإنما أنا محب للشيخ ألزمتك بأمور فأجبني عنها!

للأسف ختال لم يجب عن الأسئلة الصريحة الواضحة وذهب يدور هنا وهناك ويسرد التواريخ والأحداث حتى يضلل القارئ وينسيه مربط الفرس.

وأخيرا:

فهذه خربشة فيس بوكية كما تسميها وأنت صادق في هذا التوصيف لأني والله يا نور الدين ليس لي من الوقت ما أقضيه معك، فالمقالات المحررّة المدعمة بالأدلة الشرعية هي من نصيب الروافض والصوفية، أما أنت فتكفيك دقائق معدودة أعلق فيها على كلامك الذي بقيتَ أياما وأنت تسوّد سطورَه ردّا على شخص فيسبوكي!

 

والحمد لله رب العالمين

                                         أبو معاذ محمد مرابط

03 /12 /2016

 

تعليقاتكم

.